منوعات

استاذ طب مسنين: سيكون لدينا 20 مليون مسن في 2050.. وعلى الدولة الاستعداد

كتبت – أميرة السمان

قالت الدكتورة هالة سمير سويد، أستاذ طب المسنين بجامعة عين شمس، إن المجتمع المصري صغير السن وأغلب الفئات العمرية من الشباب، لافتة إلى أنه يجب على الجهات المعنية في الدولة الاستعداد للتعامل مع 20 مليون مسن خلال عام 2050 في مصر من بينهم 3 ملايين فوق الــ85 عامًا.

وأضافت الدكتورة هالة سمير سويد، خلال مداخلة هاتفية عبر تطبيق “زووم” مع إبراهيم عيسى، في تعليق ببرنامج “حديث القاهرة”، المذاع عبر قناة القاهرة والناس، مساء اليوم الجمعة، أن الدستور المصري لسنة 2014 يتضمن بنود مخصصة للمسنين، أهمها المادة 83 التي تنص على التزام الدولة بحقوق المسنين الصحية والاجتماعية وتوفير معاش لهم، مؤكدة أننا بحاجة إلى تأهيل المسنين لأن يكون انسان نشط.

وأكملت: يأتي لنا مسن عمره 60 عامًا مريض ولا يستطيع العمل، بالمقابل يوجد مسن 80 عامًا ولديه القدرة على العمل والانتاج بسبب أنه انسان نشيط وصحي، متابعة أن الفرق بينهما أن المسن صاحب الــ80 عامًا تستطيع الدولة دمجه في المجتمع، لافتة أن فترة عمر السيدات أطول من الرجال في مصر رغم أن نسب الوفيات أكبر في السيدات بسبب مشاركة المرأة أعلى سواء كانت عاملة أو غير عاملة، على غرار الرجال الذي تتوقف الحياة لدى أغلبهم بعد سن التقاعد والخروج على المعاش.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad