الموقعتحقيقات وتقارير

«إسرائيل في حمايتي».. بريطانيا تنتفض للرد على قرار «الجنائية الدولية» باعتقال نتنياهو

بريطانيا تخاطب مجموعة الدول السبع للتدخل

لجنة من قضاة المحكمة الجنائية الدولية تدرس طلب مدعيها العام

خبير إسرائيلي: إسرائيل «منبوذة» بعد قرار اعتقال نتنياهو

تقرير: إسلام أبوخطوة

مساعي بريطانية لحماية جيش الاحتلال، بعد قرار المحكمة الجنائية الدولية وخروجها بمذكرة اعتقال بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، حسبما ذكرت صحية معاريف الإسرائيلية.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ بريطانيا خاطبت مجموعة الدول السبع منع المحكمة الجنائية الدولية من إصدار مذكرات اعتقال بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير دفاعه يوآف جالانت.

جاء ذلك في سياق التصعيد الدبلوماسي الذي تشهده المنطقة، والذي يأتي على خلفية تصاعد التوترات بين إسرائيل والفلسطينيين، وأثار هذا الطلب جدلاً واسعاً في الأوساط الدولية، حيث رأى البعض أنه يعتبر تدخلاً في شؤون دولة ذات سيادة، بينما رأى آخرون أنه يأتي في إطار محاولة لحماية المسؤولين الإسرائيليين من ملاحقة قانونية دولية.

نرشح لك : ليست بتهمة جرائم حرب.. سياسي فلسطيني يفجر مفاجأة لـ «الموقع» عن سر قرار المحكمة الجنائية باعتقال قادة حماس

تقوم حالياً لجنة من قضاة المحكمة الجنائية الدولية بدراسة طلب مدعيها العام كريم خان، لإصدار أوامر اعتقال بحق 3 قادة من حركة حماس، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير دفاعه يوآف جالانت.

وتأتي هذه الخطوة في إطار التحقيقات بشأن جرائم حرب محتملة قد تكون قد ارتكبت في الصراع بين إسرائيل وحماس. ويأتي توجيه الاتهامات لقادة حماس في إطار محاولة لتحقيق العدالة والمساءلة في ظل التوترات الدائمة في المنطقة.
ومن المتوقع أن تستند اللجنة إلى الأدلة المقدمة لها لاتخاذ قرارها بشأن إصدار مذكرات الاعتقال، وسيكون لديها الحق في اتخاذ قرار نهائي بشأن هذه القضية.

سيكون لهذا القرار تأثير كبير على العلاقات بين إسرائيل وحماس، وعلى الساحة الدولية بشكل عام، حيث ستكون ردود الفعل متباينة بين مؤيد ومعارض لهذه الخطوة.

وستتضمن مذكرات الاعتقال تفاصيل المشتبه به ووصف جريمته والأسس القانونية لإصدارها، ثم يتم إرسال مذكرات الاعتقال إلى الدول الأطراف في «نظام روما الأساسي» المؤسس للمحكمة الجنائية، وهي 124 دولة، التي تكون ملزمة بالتعاون مع المحكمة لتنفيذ مذكرات الاعتقال.

ورجح الخبير الإسرائيلي في القانون الدولي البروفيسور نيف جوردون، أن يؤدي تحرك المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان نحو ملاحقة قادة إسرائيليين على خلفية الحرب على غزة إلى جعل إسرائيل “دولة منبوذة” لدى النخبة الحاكمة في الغرب.

والاثنين، كشف خان أنه يسعى إلى إصدار مذكرات اعتقال بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف جالانت وثلاثة من قيادات حركة المقاومة “حماس”؛ بتهم “جرائم حرب” و”جرائم ضد الإنسانية” و”إبادة” مرتكبة منذ 7 أكتوبر الماضي.

ومنذ ذلك اليوم، يشن الجيش الإسرائيلي حربا على قطاع غزة، خلفت أكثر من 115 ألفا بين شهيد وجريح، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وقال جوردون، الأستاذ في قسم القانون الدولي وقانون حقوق الإنسان بكلية الحقوق في جامعة كوين ماري بلندن، في مقابلة مع الأناضول، إن “مكتب المدعي العام لا يتقدم بطلب لإصدار مذكرة اعتقال دون وجود أدلة دامغة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى