عيادتك

أستاذ جراحة عيون يوضح أسباب جفاف العيون والأعراض والعلاج

قال الدكتور محمد عبد المنعم، أستاذ طب وجراحات العيون بجامعة الأزهر، إن جفاف العين هو ظرف صحي شائع يُصيب العين عندما لا تستطيع العين تأمين الترطيب الكافي للعين، ويُمكن بسبب ذلك أن تكون الدموغ غير كافية أو غير مستقرة في العديد من المسببات مما يُؤدي في النهاية إلى التهاب العين أو تلف الغشاء المغطي للعين.

وأضاف “عبد المنعم”، خلال لقائه مع الإعلاميات إيناس الليثي ومي البحيري والدكتورة نورهان قنديل، ببرنامج “صحتك بالدنيا”، المذاع على قناة “cbc”، والذي تنتجه شركة “ريكورد ميديا”، أن جفاف العين هو مرض يُسبب عدم الشعور بالراحة، وغالبًا يشعر المريض بحرقة بالعين أو حكة في مواقف متعددة ومختلفة، مثل في المطار، أو الغرفة التي تحتوي على تكييف، أو أثناء الجلوس على جهاز الحاسوب، مشيرا إلى أن علاج جفاف العيون يُساعد في إراحة العين ويُمكن أن يكون من خلال العديد من العلاجات المنزلية بالإضافة للعلاجات الدوائية.

وتابع: “أعراض جفاف العيون، حيث أن المريض الذي يُعاني من جفاف العيون تظهر عليه مجموعة من الأعراض مثل الشعور بحرقة مع ألم وجفاف في العين، والشعور بوجود رمل في العين، حيث تكوّن المخاط حول العين، بالإضافة إلى تحسس العين من الدخان، أو الرياح واحمرارها إلى جانب الصعوبة في بقاء العين مفتوحة، والشعور بتعب في العين بعد القراءة حتى في حال القراءة لمدة زمنية بسيطة.

وأكمل: “للوقاية من جفاف العيون عليك تجنب التعرض المباشر للهواء، مثل: هواء مجفف الشعر، أو التكييف المنزلي، واحرص على زيادة رطوبة الغرفة خصوصًا في فصل الشتاء عن طريق استخدام جهاز مرطب للجو مع ارتداء النظارات الشمسية عند الخروج من المنزل لتفادي التعرض للهواء الجاف واحرص على منح العينين قسط من الراحة بشكل دوري عند ممارسة المهام الطويلة، مثل القراءة، مع وضع شاشة جهاز الحاسوب في مستوى تحت مستوى العين للتقليل من النظر للأعلى وفت العين لمدة زمنية أطول”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad