رياضة

أحمد يحيى حارس الاتحاد السكندري يتراجع عن قرار اعتزاله

تراجع أحمد يحيى حارس مرمى فريق الاتحاد السكندري، عن قرار اعتزاله الذي اتخذه إثر تعرضه للهجوم من قبل جماهير زعيم الثغر بسبب الخسارة بخماسية نظيفة أمام سيراميكا كليوباترا، في الدوري الممتاز.

وأعلن الحارس عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك حيث كتب “تعبيرا عن شكري وتقديري إلى جمهور الكرة المصرية بكافة انتماءاتهم بصفة‎ عامة، والسيد الأستاذ/ محمد مصيلحى رئيس نادى الاتحاد السكندري ومجلس إدارته المحترمين وجمهور نادي الاتحاد السكندري العريق بصفة خاصة علي الدعم والمساندة المستمرة خلال الفترة الأخيرة”.

وأضاف “وتقديرا واحتراما لآراء معظم السادة الرياضيين وزملائي اللاعبين والجماهير المخلصة والأصدقاء المقربين لي وعائلتي الحبيبة، الذين قاموا بنصيحتي وتوجيهي بإعادة النظر في قراري باعتزال كرة القدم خلال الفترة الحالية”.

وتابع ” فقد قررت التراجع عن قراري بالاعتزال، وعدم التسرع في اتخاذ هذا القرار في ظل الظروف النفسية العصيبة التي مررت بها”.

وأتم “وأنتهز هذه الفرصة لأعرب لكم جميعاً عن فائق التقدير والمحبة والشكر لكل من ترحم على أخي المغفور له بأذن الله سعيد يحيى، سائلًا الله لكم مزيداً من العون والتوفيق”.

وكان حارس الاتحاد قد أعلن منذ أكثر من أسبوع اعتزاله كرة القدم بعدما تعرض للسباب من قبل مجموعة من جماهير الاتحاد السكندري وغادر ملعب مباراة الفريق أمام سيراميكا كليوباترا غاضبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad