أخبار

أحمد موسى: إخواني داعشي يحرض على العنف من لندن وعلى بريطانيا التحرك

قال الإعلامي أحمد موسى، إن الإرهابي الإخواني الداعشي مصطفى إبراهيم الموجود في لندن، يحرض على العنف من العاصمة البريطانية لندن، وقال: «من يتحدث عن الإخوان اقطعوا رقبته».

وتابع خلال تقديم برنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، «لو بريطانيا عندها مواجهة فعلية للإرهاب يجب أن تتحرك ضد هذا الداعشي لأن دي مش حرية رأي».

وأكد أحمد موسى، أن هذا الإرهابي تأويه بريطانيا وتستضيفه، مردفا: «ولا البريطانيين بيتحركوا لما يكون الإرهاب عندهم بس».

ونشر موسى الفيديو الذي صوره الإخواني مصطفى بالأمس ويهدد فيه من يقترب من الإخوان، مردفا: «هذا الفيديو إهداء لأصدقائي الإنجليز».

وأوضح موسى، أن الإسلام بريء من الإخوان الذين يشوهونه، ولا يمثلونه لأن الإسلام لم يأمر بتخوين وتكفير وقتل من لا ينتمي للجماعة .

وأردف موسى، الإخوان يستحقوا الشتائم في الليل والنهار، وأحد أعضائها خرج في الفيديو يقول إن من يتحدث عن الإخوان عليه التوبة، مؤكدا ان الإخوان والتنظيمات التي خرجت من عباءة الجماعة أساءوا للدين

ولفت موسى، إلى أن العته والجنون وصل بالإخوان إلى أنهم يحصروا المسلمين في أعضاء الجماعة فقط .

وقال الإرهابي في الفيديو الذي عرضه الإعلامي أحمد موسى: مشروعنا هو إقامة دولة الخلافة وكل من يتحدث على الإخوان يجب أن يصلي الفجر 40 يوما .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad