منوعات

أحد أشهر أطفال الدراما المصرية: عادل إمام سبب نجوميتي

قال الفنان الشاب شريف إدريس، أحد أشهر أطفال الدراما المصرية، إن دخوله عالم الفن جاء بالصدفة، مشيرًا إلى أنه خريج فنون مسرحية وطالبه الفنان عادل إمام بالمشاركة في مسرحية “بودي جارد” بعدما شاهد دوره في “عفاريت السيالة”، موضحًا أن التوتر الذي كان يشعر به أثناء الوقوف أمام الزعيم متعة لا مثيل لها.

وأضاف” إدريس”، خلال لقائه مع الإعلاميان ليلى عز العرب وهشام إسماعيل، ببرنامج “يا أنا يا هيّ”، المذاع على قناة “دريم”، أنه شارك في مسلسل “رأفت الهجان” الذي ظهر فيه طفلًا وكان أول أعماله، فقد شاركت من قبله في عدة أعمال أبرزها “كل هذا الحب”، و”اللص” مع الفنانة نجلاء فتحي، ثم تدرجت في الأدوار بحسب سني، وشاركت في أعمال كبيرة ومهمة مثل “الوسية”، و”أهالينا”، و”خالتي صفية والدير”، و”أرابيسك”، و”عائلة شلش” والكثير غيرهم.

وتابع: “وقفت على خشبة المسرح مع الفنان الكبير عادل إمام في مسرحية “بودي جارد” 6 سنوات، وكان دور بطولة، وقد اختارني الزعيم بعدما شاهد دوري في “عفاريت السيالة”، وكان من أكثر الأعمال التي استمتعت بها في حياتي، لسببين أولهما أنني أقف أمام الزعيم، والثاني لوجود الجمهور، فشاهدت ردود الأفعال بعيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad